تعزيز نقاط قوة المخترع

شخصيتك تتفوق على بقية الشخصيات في عدد من الجوانب، معرفتك بهذه النقاط، وتركيزك عليها وتطويرها سيساعدك على التميز والنبوغ على قرنائك. المخترعين سيلاحظون هذه الصفات في أنفسهم، وهي ما يتوجب عليهم التركيز عليه ورعايته:

قدرة على الإحتفاظ بعدة وجهات نظر لأمر ما، ورؤية مميزات وعيوب كل رأي.
إيجاد أساليب وطرق لإنجاز الأعمال لم يسبق لأحد أن فكر فيها.
يستطيع الإجابة بسرعة على أي سؤال يتعلق بإهتمامته وتناوله من عدة زوايا وتفصيلات.
رؤية الجانب الآخر من أي مشكلة.
القدرة على العمل على أكثر من مشروع ومهمة في الوقت ذاته.
قدرة على المواجهة في النقاش أو النقاش لوحده ودون أي دعم ومساندة.
القدرة على إيجاد الدور الأمثل للآخرين بسرعة.
سرعة رؤية الروابط الغير واضحة للآخرين بين الأشياء.
المخترع الذي يطور جانب التفكير الإنطوائي في شخصية، سيحصل على التالي:

القدرة على حل المشاكل والألغاز التي لا يظهر أن لها حلول واضحة.
القدرة على وضع مخطط بياني لتصميم أو بناء، مع ثقته بأنه صحيح.
القدرة على تحديد الأشياء التي يحتاجها الآخرين وتقديمها لهم، دون معرفة الطرف الآخر بحاجته ودون طلبه.
موهبة فنية، بلاغية وأدبيه.
مشاكل متوقعة لدى المخترع:

معظم المشاكل التي يتوقع وجودها لدى المخترع، نابعة من طغيان حدسه المنفتح على بقية خصائص شخصيته. وبالتالي من المتوقع أن تواجه المشاكل التالية:

ميل لإعتقاده بأن التفكير والحساب الدقيق للأمور مضيعة للوقت.
عدم القدرة على رؤية الاحتياجات العاطفية والإجتماعية للأشخاص القريبين منه.
عدم التعاطف للأشخاص الذين يحتاجون لمشاعر كالطمأنانية، الأمن، أو الإلتزام.
عدم القدرة على العمل على التفاصيل الدقيقة، أو متابعة العمل على مشروع يستدعي التوقف والإنتظار.
الشعور بالإنزعاج الشديد من الأمور والتفاصيل الدقيقة التي يتوجب الإنتهاء منها لإكمال المشروع أو تحقيق الهدف.
الميل لأن يكون متعجرفاً أو متغطرساً، والحط من قدر الأشخاص الذين لا يتفقون معه على الحلول.
قد يجد نفسه في موضوع سيء، بسبب استعجاله وإتخاذه خطوات كبير أسرع من المفترض.
وللتغلب على هذه النقاط، يتوجب عليك الإهتمام بالمعلومات التي تحصل عليها من خلال حدسك المنفتح. بعد حصولك على معلومة، أعط نفسك الوقت الكافي لتحليلها وبحثها. طبيعة شخصيتك ستجعلك تعتقد بأنك محيط بالمعلومة ومستوعب لها فور تلقيها وهذا غير صحيح. كذلك، حاول ان تتذكر بأن الآخرين يفرحون ويتشجعون عندما تتاح لهم الفرصة للمشاركة والتعبير عن الرأي. الأمر الذي ينطبق أيضاً على القريبين منك، حاول أن تتيح لهم الفرصة لمشاركتك في قراراتك وابحث واستمع لآرائهم، ولو توجب عليك الرفض كن لطيفاً في رفضك.

Share Button
التعليقات: 0 | الزيارات: | التاريخ: 2015/01/13

التعليقات مغلقة.